أقال نادي مصر المقاصة، مديره الفني أحمد حسام ميدو، منذ أيام قليلة، بعدما ساءت النتائج، وقدم مردودًا سلبيًا للفريق الفيومي، ليستقر مجلس الإدارة على قرارهم بالاستغناء عن ميدو والاستعانة بمدرب آخر.


وقال رئيس مجلس إدارة مصر المقاصة، اللواء محمد عبدالسلام، إن قرار الإدارة بشأن إقالة ميدو؛ حدث خوفًا من هبوطنا للدرجة الثانية، وهو أمر لا يقبله أحد، ولا يليق بفريق المقاصة.


وتابع رئيس المقاصة، أن ميدو بذل مجهودًا كبيرًا مع المقاصة، ولكن لسوء النتائج كان لابد وأن تغير المدير الفني، مضيفً: "أحترمه للغاية، لكن غاب عنه التوفيق".


وأشار عبدالسلام إلى استمتاعه بتعليمات ميدو، خلال تمريناته، وماا يقدمه، وعند مشاركته اللاعبين في التمرينات، وهذا لن يشفع للنجم الكبير.


وأشاد عبدالسلام بمجهود الكابتن أحمد حسام ميدو، متنيًا استمراره، ولكن سوء النتائج لم يترك خيارًا آخر للفريق الفيومي، ولاسيمًا وضع المقاصة بالدوري الذي لا يليق بحجم الفريق.


وتمنى رئيس المقاصة لأحمد ميدو التوفيق، والتوفيق في اختيار المدير الفني الجديد.


واختتم: "تفاوضنا مع أكثر من مدرب في مصر وخارج مصر لكن لم نرجح كفة أي مرشح ولم نتفق مع أي منهم".



شارك المبارة الان :
شارك المبارة الان :

ليست هناك تعليقات: