سقط فريق مان سيتي، أمام نظيره كريستال بالاس، في "فخ" التعادل، في المباراة التي جمعت بين الفريقين، منذ قليل.


وحقق كريستال بالاس مفاجأة كبيرة بالتعادل الإيجابي أمام مانشستر سيتي بفيادة مدربه جوارديولا، إيجابيًا بهدفين لكل فريق.


توقف رفاق جوارديولا مانشستر سيتي، عند النقطة الـ48، ليبتعد نهائيًا عن المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز هذا العام، ويترك ليفربول، الذي يلعب ضمن صفوفه لاعبنا محمد صلاح على قمة البطولة منفردًا.


واستضاف ملعب "الاتحاد"، مباراة اليوم بين مان سيتي وكريستال بالاس، في إطار الجولة الـ22 من "البريمير" ليج.


تعادل مانشستر سيتي مع ضيفه كريستال بالاس بنتيجة 2-2 في المباراة التي جمعت الفريقين اليوم السبت ضمن الجولة الـ22 من الدوري الانجليزي "بريميرليج" على ستاد الاتحاد.


وتقدم بالاس في الدقيقة الـ39، عن طريق لاعبه طوسون هدف، بعد كرة بدأت بركنية استقبلها كاهيل بتمريرة ذهبت على رأس اللاعب التركي بلا رقابة ليضعها في شباك السيتي معلنًا هدف التقدم.


واصل مان سيتي سيطرته على الكرة والخطورة التي تتوقف دائمًا عند دفاعات كريستال بالاس وحارس المرمى، لكن كانت للضيوف محاولات خطيرة من الهجمات المرتدة التي استغلت المساحات، واحتسب حكم المباراة ركلة جزاء لصالح مانشستر سيتي بداعي وجود لمسة يد، على مدافع كريستال بالاس لكن بعد مراجعة اللقطة بالفيديو اتضح عدم وجود تعمد من جانب لاعب الضيوف.


وتألق الأرجنتيني أجويرو لاعب مانشستر سيتي وأحرز هدف التعادل في الدقيقة 82 بعدما لعب جابريل جيسوس عرضية من حدود منطقة الجزاء جهة اليسار واستقبلها الأرجنتيني بالقدم من الوضع طائرًا في الشباك مباشرة.


وعززَ أجويرو حظوظ مانشستر سيتي في اللقاء، بعدما سجل الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 88 من رأسية بعدما ارسل بنجامين ميندي عرضية من الجانب الأيمن لترتطم الأرجنتيني في الأرض وتخدع الحارس فتسكن الشباك.


شارك المبارة الان :
شارك المبارة الان :

ليست هناك تعليقات: