تسبب رحيل البرازيلي نيمار عن صفوف برشلونة الإسباني إلى نادي العاصمة الفرنسية باريس سان جيرمان، مشاكل كبيرة على الفريق، من حيث الآداء وكذلك المعنويات والماديات أيضًا.


وكبد نيمار الذي رحل عن صفوف برشلونة في 2017 خسائر كبيرة، حيث كان ركيزة أساسية في الفريق الكتالوني، ما دفع إدارة البارسا إلى السعي لتعويض غياب نجم الفريق الراحل.


وتعاقد برشلونة مع لاعب ليفربول كوتينيو، نظير 105 مليون استرليني وبمتغيرات تصل بالمبلغ إلى 142 مليونا ما سبب كارثة كبيرة للفريق، الذي لم يتألق اللاعب بعد ذلك معه.


وابتعد كوتينيو عن مستواه المعهود منذ أن كان في ليفربول، إلا أن برشلونة لا ينوي أن يكمل كوتينيو معه، لكن القيمة التي ستدفع للاعب ستكبد خزينة النادي خسائر فادحة تقدر بـ60 مليون جنيه استرليني تقريبا.


وتشير تقارير صحفية إلى أن برشلونة لديه استعداد كبير للتضحية بنجمه مقابل 70 مليون استرليني فقط.


شارك المبارة الان :
شارك المبارة الان :

ليست هناك تعليقات: